الرسائل الأخبارية Newsletter

  • Newsletter الرسائل الأخبارية



scuola Cairo

Scuola Alessandria

  • image
  • image
  • image
Previous Next

ربّما الجدران تحيط بنا من كلّ مكان.. لكنّ روحُنا لا تعرف حدود...

ربّما الجدران تحيط بنا من كلّ مكان.. لكنّ روحُنا لا تعرف حدود...

عبّر شبيبة بيت لحم عن سعادتهم بلقاء دون بوسكو التربوي الثقافي الرائع الّذي عُقِد في فالبيربورغ، تلك البلدة الهادئة والتي تقع بين مدينتي كولونيا و بون في ألمانيا، اجتمع حوالي 41 مشارك من 9 بلدان (بولندا – ألمانيا – إيطاليا – جمهورية تشيك – الجبل الأسود – إسبانيا – مصر –غانا و فلسطين).

 كان برنامج لقاء الشباب لتبادل الخبرات برنامجاً جميلاً يغطّي أسبوعاً كاملاً  من 22 حتى 30 كانون الثاني تحت عنوان "كن أنت التغيير و اشفِ العالم"

كانوا يبدأوا نهارهم بصبغة روحية، والاحتفال بالذبيحة الإلهية، وبعده تدريب يوغا، ساعة الاستيقاظ 8.45 صباحاً وتُطفأ الأنوار في تمام الساعة 11.00 ليلاً، خلال اليوم كان هناك العديد من المداخلات، وفق مناهج وطرق مختلفة.

المواضيع التي تمّ طرحها كانت مرتبطة بالشباب فتمّت مناقشتها وتدعيمها بخبرات فنية.

 كما طُرحت أسئلة حرّضت الشبيبة على النّقاش، مثل:

" ما هي أسباب وآثار التطرّف؟"
" لماذا يمكن لشاب ما أن يصبح متطرّف؟"

" كيف يمكننا أن نناشد الأسلوب الوقائي لدون بوسكو في ظلّ هذا التطرّف؟"

حيث أسهم كل المشاركين بآرائهم وإجاباتهم على هذه الأسئلة بطرقٍ محتلفة.

مع تواجد خمسة أشخاص من فلسطين، مع الأب فينسنت في هذا اللقاء، تحدّثنا عن المشاكل في بلدنا، السياسية والدينية والثقافية والتقليدية، فاستعرضنا القضايا السياسية مثل أمن الحدود و الجدران الفاصلة التي تتوسع باستمرار.

كما تحدثواعن التمييز الموجود في صلب حياة بلدنا، فغالباً الشباب مهمّشون في فلسطين وبطرق مختلفة، من خلال: التربية غير الكافية، التسرّب من المدرسة، البطالة، التمييز النوعي ضدّ النساء، الانتقام والعنف في المجتمع، تعدّد الفصائل الدينية، الانقسامات الكنسية، إلخ......

كل هذه المواضيع كانت بحاجة ليتم تناولها. فإذا كان الشباب يعاني من التهميش هذا يعني أنّهم ضعفاء أمام التطرّف والراديكالية ولقمة سائغة لهما.

خلال هذا الأسبوع أيضاً ترأّس الأب فينسنت رئيس مركز دون بوسكو في بيت لحم، لقاء "منتدى" دون بوسكو(وهو اجتماع لـ 400 مهنّئ و مُحسن) في 29 من كانون الثاني حيث تناول خلال هذا اللقاء المواضيع آنفة الذكر نفسها، والّذي عُقِد في جامعة بون – ألمانيا.

                    

إلى جانب النقاشات الجديّة، تمتّعنا بكمٍّ كافٍ من المرح والتسلية، شعرنا فعلاً بالحريّة و القبول، هذا الشّعور الذي منحنا الكثير من  الطاقة.

وأخيراً.. كشبيبة من فلسطين تعلّموا الكثير من  لقاء تبادل الخبرات هذا ومنها النقاط التالية:

كن منفتحاً على الثقافات الأخرى لأنها تغنينا.

لا يجب أن يفرّقنا اللّون أوالعقيدة .

احترام أي إنسان على الإطلاق.

العمل على إيجاد الحلول لمشاكل الحياة.

كن كريماً في مدّ يد العون لأي إنسان محتاج.

قلْ "لا" للتطرّف.

شريعة "العين بالعين" ستجعل العالم "أعمى".

والكثير الكثير من الخبرات المكتسبة الأخرى...... 

 

                               سالزيان الشرق الأوسط - الأراضي المقدّسة

 

scuola Nazareth

al fidar photo